عربي

المراهنة عكس اتجاه السوق - كيف تكسب المال في وقت هبوط الأسواق؟

:وقت القراءة 9 دقائق

يبدو أن غالبية المتداولين يفكرون بهذه الطريقة، يختارون شراء الذهب والنفط الخام والأسهم والعملات الأجنبية عندما تكون رخيصة وبيعها عندما تكون باهظة الثمن. بينما يمكنك الاستفادة من هبوط السعر أيضاً

افتح حساب حقيقي اليوم أو جرب قدراتك على الحساب التجريبي

افتح حساب جرب حساب تجريبي

توفر الأسواق المالية عددًا من الفرص لإدارة الأموال ووضع استراتيجيات مختلفة للاستثمار. يفترض غالبية الناس أن جني الأموال في الأسواق المالية ممكن فقط عن طريق شراء أداة مالية معينة بسعر رخيص وبيعها بسعر مرتفع لاحقاً. على سبيل المثال، إذا اشترينا 100 سهم في شركة معينة بقيمة 100 زلوتي بولندي لكل سهم لأننا نتوقع أن أداء الشركة سيكون أفضل في المستقبل، مما سيزيد من قيمة الرهان وبالتالي - سعر السهم. إذا ارتفع سعر السهم إلى 150 زلوتي بولندي لكل سهم، فسنربح 50 زلوتي بولندي لكل سهم في هذا المثال عند بيع 100 سهم.

 

الاستفادة ليس فقط من ارتفاع الأسعار

يبدو أن غالبية المتداولين يفكرون بهذه الطريقة، يختارون شراء الذهب والنفط الخام والأسهم والعملات الأجنبية عندما تكون رخيصة وبيعها عندما تكون باهظة الثمن. هذا يعني التفكير في اتجاه واحد فقط؛ اتجاه ارتفاع الأسعار. فجائت الأسواق المالية المعاصرة لتوفر إمكانيات أكثر بكثير للتناسبات مع تحركات السوق المختلفة. هنالك حالات أخرى قد تؤدي إلى هبوط أسعلر السوق مثل الأزمات الاقتصادية مثل الأزمة المالية العالمية، والأزمة اليونانية، ووباء كورونا. في بعض الحالات، يكون المتداول مؤمن بأن شركة معينة لن تتطور بوتيرة سريعة أو أن من المتوقع لأسعار أسهمها أن تنخفض. من الجدير بالذكر أيضاً أن الفقاعات الاقتصادية والركود والتباطؤ الاقتصادي يمكن له أن يؤدي إلى تراجعات في الأسواق ايضاً. يمكن أن تنخفض مؤشرات الأسهم بأكملها، كما يمكن أن تنخفض أسعار النفط الخام، و يمكن أن يحدث انهيار في العملات المشفرة أو أي أداة أخرى.

 

الإستفادة من الانخفاضات أثناء الركود في السوق

يمكن أن تكون الاستفادة من الانخفاضات في قيمة الأسهم والسلع والمؤشرات والعملات المشفرة استجابة لجميع هذه السيناريوهات السلبية للسعر. بفضل هذه الفرص، لا يقتصر على المتداول التداول خلال السوق الصاعدة فحسب، بل يمكنه أيضًا صنع الربح من خلال تداوله للسوق الهابطة أو انهيارات السوق حتى. وهذا بدوره يمكن أن يساهم في توسيع نطاق الفرص الاستثمارية والسماح بالاحتفاظ بالمرونة تحت أي ظروف سوقية. عادة ما يتبع أغلب المتداولين الإستراتيجية الأشهر والتي هي المراهنة على ارتفاع الأسعار أو مراقبة السوق والأحداث لانتقاء الفرصة الأفضل للدخول. ولكن  الآن يمكن للمتداول الإستفادة من حركة السوق الهبوطية وتحقيق الربح في حالات السوق المختلفة.

 

كيف تكسب المال من المراهنة ضد السوق؟

دعونا نشرح الآلية المتبعة وراء طريقة الاستفادة من انخفاض أسعار الأسهم. مركز قصير، بيع قصير، قصير – هذه هي المصطلحات التي نشأت في الوقت الذي قرر فيه المتداول الرهان على انخفاض الأسعار. يجب فهم هذه المصطلحات لمعرفة ما الذي نتحدث عنه بالظبط. في الحالة الكلاسيكية المتعلقة بالأسهم، والتي كانت تُمارس في أكبر البورصات في العالم، كانت هناك إمكانية لاقتراض الأسهم من المؤسسات التي تمتلكها، وبيعها في السوق، ومن ثم إعادة شرائها بسعر أقل وإعادة بيعها إلى المالك، مع دفع رسوم إضافية لاقتراض الأسهم.

 

المراهنة على السوق نظريًا

يفترض المتداول أن أسهم شركة معينة باهظة الثمن بالفعل ومبالغ فيها وأن أداء الشركة في المستقبل سيكون أضعف مما هو عليه الآن، مما سيدفع المتداول لتوقع انخفاضاً في سعر السهم. لا يحتفظ المتداول بأسهم الشركة ولكنه يريد تحقيق ربح محتمل من الاتجاه الهبوطي. تستطيع إحدى المؤسسات المالية إقراض التاجر 10,000 سهم من الشركة مقابل عمولة. يقترض المتداول 10,000 سهم ويبيعها بسعر السوق 100 زلوتي بولندي لكل سهم. في مقابل بيع 10000 سهم مقابل 100 زلوتي بولندي لكل سهم، يتلقى التاجر 1,000,000 زلوتي بولندي. اذا انخفض ​​سعر السهم إلى PLN 50 وفقًا لتوقعات المتداول. ففي هذه المرحلة، يقرر المتداول إعادة شراء 10,000 سهم في السوق مقابل 50 زلوتي بولندي لكل سهم. لقد أنفق 500,000 زلوتي بولندي على هذا (المثال لا يشمل التكاليف والعمولة). يقوم المتداول بإرجاع 100,000 سهم مقترض إلى المؤسسة، مع الاحتفاظ بأرباح قدرها 500,000 زلوتي بولندي. وبهذه الطريقة، استفاد المتداول من انخفاض سعر السهم.

 

ماذا سيحدث إذا ارتفع السعر إلى PLN 150 على سبيل المثال؟ سيضطر المتداول إلى إنفاق 1,500,000 زلوتي بولندي لشراء الأسهم في السوق، أي أنه سيدفع 500,000 زلوتي بولندي إضافي على 1,000,000 زلوتي بولندي تم استلامه في البداية. من أجل تأمين مصالحها ، يجوز للمؤسسة المُقرضة للأسهم أن تطلب من المتداول دفع ما يسمى بالهامش. يمكن أن تكون قيمة هذا الهامش 500,000 زلوتي بولندي المذكورة أعلاه. لو بدأ سعر السهم في الارتفاع فوق 150 زلوتي بولندي، ستطلب المؤسسة من المتداول زيادة الهامش، وإذا فشل في ذلك، فسيتعين عليه إعادة شراء الأسهم المباعة على الفور حتى يتمكن من إعادتها.

كيف تكسب المال من المراهنة ضد السوق؟ العقود مقابل الفروقات على الأسهم والسلع والمؤشرات والعملات والعملات المشفرة

تحدث آلية مشابهة جدًا في حالة فتح مركز قصير على العقود مقابل الفروقات، والتي تتيح فرصة الاستفادة من انخفاض أسعار الأسهم ومؤشرات الأسهم بالكامل وحتى العملات المشفرة. الفرق هو أنه في هذه الحالة، لا يتعين على أي شخص إقراض أسهم لأي شخص ويتم تسوية الفرق في قيمة الصفقة فقط. يحدث بنفس الطريقة كما هو الحال في سوق المعاملات الآجلة. ومن هنا جاء اسم CFD - أو العقود مقابل الفروقات.

إذا فتحنا مركزًا قصيرًا على 100 سهم في الشركة التي يبلغ سعر سهمها 15 دولارًا أمريكيًا عن طريق العقود مقابل الفروقات، وأنفقنا 1500 دولار أمريكي على هذا (لا يشمل المثال التكاليف)، فسيكون الفرق فقط خاضعًا للتسوية. إذا ارتفع سعر السهم إلى 16 دولارًا أمريكيًا، فسوف نخسر 100 دولار أمريكي، وإذا انخفض السعر إلى 14 دولارًا أمريكيًا، فسنربح 100 دولار أمريكي. في هذه الحالة، سيلعب الهامش أيضًا دورًا رئيسيًا لأنه في الوقت الذي يستمر فيه السعر باتزياد، يتزايد استهلاك الهامش كذلك، مما يؤدي إلى إغلاق المركز تلقائيًا بخسارة - كما في المثال السابق.

تعمل العقود مقابل الفروقات، والتي تسمح بالاستفادة من الانخفاض في الأدوات المالية الأخرى، بنفس الطريقة بالضبط. مثلاً، إذا توقع المتداول أن أسعار الذهب ستنخفض من 2000 دولار أمريكي للأونصة إلى 1700 دولار أمريكي، فقد يفتح مركزًا قصيرًا (بيع) على العقود مقابل الفروقات على الذهب. في هذه الحالة، إذا انخفض السعر من 2000 دولار أمريكي إلى 1700 دولار أمريكي، فقد يربح المتداول 300 دولار أمريكي لكل أونصة ذهب مباعة. إذا تم فتح صفقة لأونصتين من الذهب بدلاً من واحدة، فإن الربح المحتمل سيصل إلى 600 دولار أمريكي، وما إلى ذلك. وبنفس الطريقة، إذا ارتفع سعر الذهب من 2000 دولار أمريكي إلى 2300 دولار أمريكي ، فسوف يخسر المتداول 300 دولار أمريكي للأونصة.

في حالة العملات، من الممكن أيضًا المراهنة على انخفاض قيمة إحدى العملات مقارنة بعملة أخرى. على سبيل المثال، يتوقع المتداول أن ينخفض ​​سعر صرف USD / PLN من PLN 4 لـ USD 1 إلى PLN 3.8 لـ USD 1. بعد ذلك، يمكن للمتداول فتح مركز بيع على USD / PLN إذا كانت قيمة الصفقة تصل إلى عقد واحد، أي 100,000 وحدة من العملة الأساسية، فسيكون التغيير بمقدار نقطة واحدة أي 10 زلوتي بولندي. إذا انخفض سعر صرف الدولار الأمريكي / زلوتي بولندي بمقدار 2000 نقطة من 4 زلوتي بولندي إلى 3.8 زلوتي بولندي، فيمكن للمتداول ربح 20000 زلوتي بولندي. وعلى نفس الوتيرة، إذا ارتفع سعر صرف الدولار الأمريكي / الزلوتي بولندي من 4 زلوتي بولندي إلى 4.20 زلوتي بولندي، فربما يتكبد المتداول خسارة.

كسب المال من المراهنة ضد السوق - ملخص

توفر إمكانية فتح مراكز قصيرة للمتداول مرونة عالية من حيث الاقتراب من السوق مقارنة بالإمكانية التقليدية للاستفادة من زيادة الأسعار. نحن نعيش في أوقات ديناميكية للغاية لا تخلو من الأزمات الاقتصادية أو الفقاعات. بفضل فرصة الاستفادة من الانخفاضات في الأسهم والمؤشرات والسلع والعملات والعملات المشفرة، يمكن للمتداول المراهنة ضد الذين يعتمدون فقط على زيادات الأسعار. علاوة على ذلك، يمكن للمتداول بهذه الطريقة أيضًا تأمين محفظة الأسهم المحتفظ بها عندما لا يرغب في بيعها بسبب توزيعات الأرباح، لكنه يرى أن التعديل المحتمل يمكن أن يحدث. وبالتالي، هناك الكثير من الاحتمالات - من المضاربة الكلاسيكية على انخفاض الأسعار إلى ما يسمى بالتحوط، أي تأمين المركز، ويمكن تنفيذ كل هذا بسهولة وبشكل حدسي على منصة xStation من XTB ​، شركة الوساطة البولندية.

تم تقديم هذه المقالة للحصول على معلومات عامة ولأغراض تعليمية فقط. لا تمثل أي آراء أو تحليلات أو أسعار أو أي محتوى آخر نصيحة أو توصية استثمارية. لم يتم إعداد أي بحث وفقًا للمتطلبات القانونية اللازمة لتعزيز استقلالية البحوث الاستثمارية، وبالتالي يعتبر عملاً تسويقيًا. لن تتحمل شركة XTB أي مسؤولية عن أي خسارة أو ضرر، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر، أي خسارة في الأرباح، والتي قد تنشأ بشكل مباشر أو غير مباشر لاستخدام هذه المعلومات أو الاعتماد عليها.
يرجى العلم بأن المعلومات والبحوث المستندة إلى البيانات أو الأداء التاريخي لا تضمن الأداء أو النتائج في المستقبل.

افتح حساب حقيقي اليوم أو جرب قدراتك على الحساب التجريبي

ادخل السوق من خلال تطبيق استثماري حائز على جوائز وسهل الاستخدام

افتح حساب جرب حساب تجريبي
Xtb logo

انضم إلى أكثر من 1000000 عميل من مجموعة XTB من جميع أنحاء العالم

الفوركس وعقود الفروقات هي منتجات ذات رافعة مالية وقد تؤدي إلى خسائر تتجاوز ودائعك. يرجى التأكد من فهمك التام لجميع المخاطر.
الخسائر يمكن أن تتجاوز الايداعات

نستخدم ملفات تعريف الارتباط

بالنقر فوق "قبول الكل" ، فإنك توافق على تخزين ملفات تعريف الارتباط على جهازك لتعزيز التنقل في الموقع وتحليل استخدام الموقع والمساعدة في جهودنا التسويقية.

تحتوي هذه المجموعة على ملفات تعريف الارتباط الضرورية لعمل مواقعنا الإلكترونية. يشاركون في وظائف مثل تفضيلات اللغة أو توزيع حركة المرور أو الحفاظ على جلسة المستخدم. لا يمكن تعطيلها.

اسم ملف تعريف الارتباط
وصف
SERVERID
userBranchSymbol وقت انتهاء الصلاحية: ٢ مارس ٢٠٢٤
adobe_unique_id وقت انتهاء الصلاحية: ١ مارس ٢٠٢٥
SESSID وقت انتهاء الصلاحية: ٢ مارس ٢٠٢٤
__hssc وقت انتهاء الصلاحية: ٨ سبتمبر ٢٠٢٢
__cf_bm وقت انتهاء الصلاحية: ٨ سبتمبر ٢٠٢٢
intercom-id-iojaybix وقت انتهاء الصلاحية: ٢٦ نوفمبر ٢٠٢٤
intercom-session-iojaybix وقت انتهاء الصلاحية: ٨ مارس ٢٠٢٤

نحن نستخدم الأدوات التي تتيح لنا تحليل استخدام صفحتنا. تتيح لنا هذه البيانات تحسين تجربة المستخدم لخدمة الويب الخاصة بنا.

اسم ملف تعريف الارتباط
وصف
_gid وقت انتهاء الصلاحية: ٩ سبتمبر ٢٠٢٢
_gat_UA-126716395-1 وقت انتهاء الصلاحية: ٨ سبتمبر ٢٠٢٢
_gat_UA-121192761-1 وقت انتهاء الصلاحية: ٨ سبتمبر ٢٠٢٢
_ga_CBPL72L2EC وقت انتهاء الصلاحية: ١ مارس ٢٠٢٦
_ga وقت انتهاء الصلاحية: ١ مارس ٢٠٢٦
AnalyticsSyncHistory وقت انتهاء الصلاحية: ٣١ مارس ٢٠٢٤
__hstc وقت انتهاء الصلاحية: ٧ مارس ٢٠٢٣
__hssrc

تستخدم هذه المجموعة من ملفات تعريف الارتباط لعرض إعلانات الموضوعات التي تهتم بها. كما يتيح لنا مراقبة أنشطتنا التسويقية ، وتساعد على قياس أداء إعلاناتنا.

اسم ملف تعريف الارتباط
وصف
MUID وقت انتهاء الصلاحية: ٢٦ مارس ٢٠٢٥
_omappvp وقت انتهاء الصلاحية: ٢٠ أغسطس ٢٠٣٣
_omappvs وقت انتهاء الصلاحية: ٨ سبتمبر ٢٠٢٢
_uetsid وقت انتهاء الصلاحية: ٢ مارس ٢٠٢٤
_uetvid وقت انتهاء الصلاحية: ٢٦ مارس ٢٠٢٥
_fbp وقت انتهاء الصلاحية: ٣٠ مايو ٢٠٢٤
fr وقت انتهاء الصلاحية: ٧ ديسمبر ٢٠٢٢
lang
hubspotutk وقت انتهاء الصلاحية: ٧ مارس ٢٠٢٣

تخزن ملفات تعريف الارتباط من هذه المجموعة تفضيلاتك التي قدمتها أثناء استخدام الموقع ، بحيث تكون موجودة بالفعل هنا عند زيارة الصفحة بعد مرور بعض الوقت.

اسم ملف تعريف الارتباط
وصف
UserMatchHistory وقت انتهاء الصلاحية: ٣١ مارس ٢٠٢٤
bcookie وقت انتهاء الصلاحية: ١ مارس ٢٠٢٥
lidc وقت انتهاء الصلاحية: ٢ مارس ٢٠٢٤
lang
bscookie وقت انتهاء الصلاحية: ١ مارس ٢٠٢٥
li_gc وقت انتهاء الصلاحية: ٢٨ أغسطس ٢٠٢٤

تستخدم هذه الصفحة ملفات تعريف الارتباط. ملفات تعريف الارتباط هي ملفات مخزنة في متصفحك وتستخدمها معظم مواقع الويب للمساعدة في تخصيص تجربة الويب الخاصة بك. لمزيد من المعلومات ، راجع موقعنا Privacy Policy يمكنك إدارة ملفات تعريف الارتباط بالنقر فوق "الإعدادات". إذا كنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، فانقر فوق "قبول الكل.

تغيير المنطقة واللغة
بلد الإقامة
اللغة